غده تیروئید

قصور الدرقية (نقص نشاط الغدة الدرقية)

نظرة عامة

قصور الدرقية (الغدة الدرقية الخاملة) هي حالة لا تنتج فيها الغدة الدرقية لديك ما يكفي من بعض الهرمونات المهمة.

قد لا يسبب قصور الدرقية أعراضًا ملحوظة في المراحل المبكرة. بمرور الوقت، يمكن أن يسبب قصور الدرقية عددًا من المشكلات الصحية، مثل السمنة، وآلام المفاصل، والعقم وأمراض القلب.

اختبارات وظائف الغدة الدرقية الدقيقة متاحة لتشخيص قصور الدرقية. عادةً ما يكون العلاج بالهرمون الدرقي التخليقي بسيطًا وآمنًا وفعالًا عندما تجد أنت وطبيبك الجرعة المناسبة لك.

الأعراض

تختلف علامات مرض قصور الغدة الدرقية وأعراضه، وذلك على حسب شدة نقصان الهرمون. تميل الأعراض إلى الظهور ببطء، غالبًا ما تصل إلى عدة سنوات.

بالكاد قد تلاحظ في البداية أعراض قصور الغدة الدرقية، مثل الإرهاق واكتساب الوزن. أو ربما يعزو ذلك إلى التقدم في السن. ولكن مع استمرار تباطؤ عملية الأيض، فقد تصاب بأمراض أكثر وضوحًا.

قد تتضمن العلامات وأعراض قصور الغدة الدرقية ما يلي:

  • التعب
  • الحساسية المتزايدة تجاه البرودة
  • الإمساك
  • جفاف البشرة
  • زيادة الوزن
  • انتفاخ الوجه
  • بحة في الصوت
  • ضعف العضلات
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم
  • أوجاع العضلات، وآلامها، وتيبسها
  • ألمًا بالمفاصل أو تيبسها أو تورمها
  • غزارة الحيض عن المعتاد أو عدم انتظام فتراته
  • تساقط الشعر
  • بطء معدل ضربات القلب
  • الاكتئاب
  • ضعف الذاكرة
  • تضخُّم الغدة الدرقية (الدراق)

    قصور الغدة الدرقية عند الأطفال

    أغلب المصابين بقصور الدرقية هم نساء في منتصف العمر أو أكبر من ذلك، لكن ذلك لا يمنع أنه يصيب الجميع، حتى الأطفال. في البداية، تظهر بعض العلامات والأعراض على الأطفال المولودين بدون غدة درقية أو بغُدة لا تعمل كما ينبغي. ومن المشاكل التي قد يواجهها حديثو الولادة المصابون بقصور الدرقية:

    • اصفرار الجلد وبياض العينين (اليرَقان). ويحدث ذلك غالبًا في الحالات التي لا يقوم كبد الطفل بدوره في تكسير مادة البيلروبين كما ينبغي، والتي تتراكم في الجسم نتيجة تكسير خلايا الدم الحمراء.
    • تضخُّم اللسان وتَدَلِّيه.
    • صعوبة في التنفُّس.
    • بكاء ناحب.
    • فتق سُرِّي.

    وكلما زادت هذه المشكلة، واجه الأطفال صعوبةً أكبرَ في التغذِّي والنمو بشكل طبيعي. قد تظهر عليهم أعراض أخرى مثل:

    • الإمساك
    • ضعف العضلات
    • النوم أكثر من اللازم

    إذا لم يعالَج قصور الدرقية في الأطفال، حتى لو كان بسيطًا فقد يؤدي لتراجع شديد في النمو الجسدي والعقلي.

    قصور الغدة الدرقية لدى الأطفال والمراهقين

    بشكل عام، يعاني الأطفال والمراهقون الذين يصابون بقصور الغدة الدرقية من العلامات والأعراض نفسها التي يعاني منها البالغون، ولكنهم قد يتعرضون أيضًا إلى:

    • ضعف النمو، وينتج عنه قصر القامة
    • تأخر في نمو الأسنان الدائمة
    • تأخر سن البلوغ
    • ضعف النمو العقلي

    متى تزور الطبيب

    استشرْ طبيبك إذا كنت تشعر بالتعب دون سببٍ، أو كانت لديك أيُّ علامات أو أعراض أخرى لقصور الغدة الدرقية، مثل الجلد الجاف، أو الشحوب، أو الوجه المنتفخ، أو الإمساك أو الصوت الأجش.

    إذا كنت تتلقى العلاج الهرموني لقصور الغدة الدرقية، فضع جدولًا زمنيًّا لزيارات المتابعة كلما أوصى طبيبك بذلك. في البداية، من المهم التأكُّد من تلقيك لجرعة الدواء الصحيحة. ومع مرور الوقت، قد تتغير الجرعة التي تحتاجها.

این پست چه قدر مفید بوده است؟

روی ستاره ها جهت رای دهی کلیک کنید!

متوسط رای: / 5. میزان رای:

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *